Carte de la région Meknes Tafilalt تنفرد جهة مكناس تلفيلالت بمميزات طبيعية هامة تضمل طل أنواع المناطق الإيكولوجية المغربية، ابتداء من السهول و مرورا بالجبال الأطلسية التي تضهر بغابات الأرز و انتهاء بالمناطق الصحراوية، هذه الثروات عرفت في السنين الأخيرة بروز عدة مشاكل و معصلات بيئية نتيجة عدة عوامل اقتصادية و اجتماعية كالنمو الديموغرافي المضطرد و التعمير السريع و التطور الصناعي و الفلاحي و السياحي و من أبرز هذه المشاكل نخص بالذكر:-انجراف التربة، الرعي الجائر، التصحر و زحف الرمال على الواحات، اجتثات الأشجار الغابوية و تدهور أشجار النخيل، تراجع للموارد المائية نظرا للاستغلال اللاعقلاني و التلوث، مضاكل النفايات الصلبة، ضعف التججهيزات الأساسية، و التلوث الصناعي خاصة في مدينة مكناس.و أدى ذلك إلى مجموعة من الاختلالات نسوقها عبر بعض المؤشرات:-تفقد الجهة سنويا 500 هكتار من المساحة الغابوية بالإضافة إلى اقتلاع الأضجار التي تفوق مرتين و نصف طاقة التجديد الغابوية، كما أن مساحة مهمة تسقى بالمياه العديمة، فمدينة الراشدية تفقد سنويا 500 هكتار من المساحات المسقية مقابل البحيرات التي تعرف مشاكل متنوعة تؤدي إلى تراجع مستوياتها مع استغلال مفرط و لا عقلاني للزوار، زيادة على مرض البيوض الذي أصبح يهدد مساحات مهمة من أشجار النخيل، و توحل لحقينة سد الحسن الداخل 1000 م3 سنويا، و التلوث الناتج عن المستوطنات البشرية و الإستغلال المقلق للمقالع…كل هذه التحديات تستوجب إيجاد حلول ملائمة و ذلك بإدماج البعد البيئي في منظور أكثر شمولية يأخذ بعين الاعتبار في كل مخططات التنمية الاقتصادية و الاجتماعية محليا و جهويا، و يشترك كل الجمعيات المعنية لتندمج في مسلسل حماية البيئة بالاعتماد علة الإمكانيات البشرية و التقنية التي تزخر بها الجهة.

 

Advertisements