قال إنه تلقى مجموعة من العروض ورفض الرئيس مناقشتها

قال لمريني إنه يريد أن يوضح للجمهور المكناسي حقيقة ماوقع له خلال معسكر الفريق بمدينة إيفران. إذ أنه لما طالب بما يعتبره حقا له وجد أن الكاتب العام للفريق قد قام بطرده من معسكر الفريق .

أكد اللاعب محمد لمريني لاعب فريق النادي المكناسي لكرة القدم، والذي قضى الموسم الماضي معارا ضمن فريق المغرب التطواني أنه وجد نفسه مجبرا على مغادرة المغرب والتوجه إلى الكويت من أجل الإنضمام لأحد أنديتها هناك. وقال لمريني في اتصال أجرته معه »الأحداث المغربية »، إنه أقدم على هذه الخطوة بعد أن وصل إلى الباب المسدود مع مسؤولي فريق النادي المكناسي وبالأخص الرئيس محمد قداري والكاتب العام. وأوضح لمريني أنه تلقى مجموعة من العروض من فرق وطنية أبدت رغبتها في الإستفادة من خدماته، غيرأن الرئيس كان يطلب مبالغ تعجيزية، بدعوى أن والي مدينة مكناس طلب منه أن لايقوم بتسريح أي لاعب. وأبرز أن فرق اتحاد طنجة والوداد البيضاوي والمغرب التطواني كانت ترغب في التعاقد معه بشكل نهائي. وأكد لمريني أنه كان يود أن يخوض الموسم المقبل مع الفريق المكناسي غير أنه وجد أنه لن يستفيد ماديا، سيما وأنه طالب الرئيس بمنحة التوقيع، وهو الأمر الذي رفضه قداري. وتابع لمريني أنه وجد نفسه يعيش في حيرة من أمره خاصة أنه عرض على الرئيس أن يدفع مقابلا ماديا في أن يقوم بتسريحه، أو أن يقبل الرئيس مناقشة العروض التي توصل بها.إلا أنه رفض أيا منها مفضلا إغلاق الباب أمامه حتى يفوت عليه فرصة الانتقال لأحد الأندية. وأكد لمريني أنه كلما خاطب الرئيس في هذا الأمر، إلا وقدم له مبررات واهية، من قبيل أن الجمهور المكناسي سيبدي غضبه في حالة إذا ما سمح له بالرحيل. في السياق ذاته قال لمريني إنه يريد أن يوضح للجمهور المكناسي حقيقة ماوقع له خلال معسكر الفريق بمدينة إيفران، إذ أنه لما طالب بما يعتبره حقا له وجد أن الكاتب العام للفريق قد قام بطرده من معسكر الفريق علما أنه لايملك الحق ولا المبرر القانوني ليقدم على ذلك. وأوضح لمريني أن هذا العامل بدوره أسهم في تأجيج غضبه ودفعه أكثر ليفكر في الرحيل. وعاد لمريني ليشير إلى أنه لم يستفد ماديا مع الفريق خلال انتقاله سواء للسعودية أو لفريق المغرب التطواني. وأشار إلى أن الفريق هو الذي كان يستفيد من ذلك علما أن من حقه أن يؤمن مستقبله، سيما وأن كرة القدم هي مورد رزقه الوحيد. وشدد لمريني على القول إن الطريقة التي تعامل بها مسؤولو فريق النادي المكناسي معه لاتمت للأخلاق بصلة. يشار إلى أن محمد لمريني كان لعب الموسم الماضي معارا لفريق المغرب التطواني بعد أن خاض تجربة احترافية بالسعودية ضمن فريق القادسية، كما سبق ولعب للمنتخب الوطني الرديف الذي حاز الميدالية الفضية خلال دورة ألعاب التضامن الإسلامي التي جرت بالسعودية.

جمال اسطيفي

الاحدات المغربية